Détail Actualite

مذكرة

أشرطة >Détail Actualite
​إنتاج موارد رقمية خاصة بمادة الاجتماعيات بالتعليم .. - 13 فبراير 2019 الأرشيف

    

          في إطار تنزيل برنامج عمل المركز الجهوي لمنظومة الإعلام - المنسقية الجهوية لبرنامج GENIE - أعطى السيد مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة فاس مكناس مرفوقا بالسيد المدير الإقليمي بفاس والسيد رئيس قسم الشؤون التربوية بالأكاديمية والسيدة المستشارة الجهوية في مجال إدماج تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في التعليم ومجموعة من رؤساء المصالح بالأكاديمية والمديرية الإقليمية بفاس يوم الخميس 07/02/2019 انطلاقة مشروع "إنتاج موارد رقمية تربوية خاصة بمادة الاجتماعيات بالتعليم الثانوي" بسلكيه بتنسيق مع "جمعية أساتذة الاجتماعيات" والمديرية الإقليمية بفاس، وذلك وفق المناهج والمقاربات المعتمدة في التعليمات الرسمية الخاصة بهذه المادة في أفق إرساء المختبر الجهوي للموارد الرقمية، مع توضيح أهمية إدماجها في الممارسات الصفية.


يواكب هذا المشروع تفعيل الرؤية الاستراتيجية للإصلاح 2015-2030 في محورها الثاني المتعلق بتطوير النموذج البيداغوجي وتحسين جودة التربية والتكوين، وعملا على تنزيل التدبير رقم 14 الخاص بتنمية وتطوير كفايات المتعلمين في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في التعليم والتعلم.

  

         في كلمته الافتتاحية، شكر الدكتور الزواق أساتذة الاجتماعيات الذين تم اختيارهم للاستفادة من مجموعة من التكوينات المبرمجة لتأهيلهم لهذه المهمة النبيلة التي ستغني المكتبة التربوية الرقمية  بدعامات ديداكتيكية رقمية من جهة وتذكي روح التجديد والتنافس والإبداع والابتكار والتميز من جهة من جهة أخرى؛ كما أشكر المؤطرين والمشرفين على هذا العمل وأكد أن الأكاديمية تضع رهن الإشارة كل الإمكانيات اللازمة لإنجاح هذا الورش الهام كتجربة رائدة في مجال إدماج تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في التعليم بالجهة.



في نفس المنحى صرح المدير الإقليمي بفاس في كلمته على دعمه لمثل هذه المبادرات التي تسعى  للارتقاء  بالممارسات المجددة الموجهة لتجويد التعلمات، كما أكد على توفر كل مقومات نجاح هذا المشروع الطموح والريادي وذلك لوجود طاقات محلية وجهوية قادرة على المضي به قدما.


   


        من جهته رئيس جمعية أساتذة الاجتماعيات بفاس تحدث عن مضي الجمعية بخطى مسؤولة وحثيثة، بتنسيق مع المركز الجهوي لمنظومة الاعلام والمركز الإقليمي بفاس، وعن انخراطها في مشروع إدماج تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في التعليم، إيمانا من الأطراف بأهمية إنتاج  وتوفير موارد رقمية مصادق عليها.



استهلت المداخلات بعرض مفصل قدمه الأستاذ عبد الصمد بنيحيى عرف فيه سياق المشروع، أهدافه، مضامينه، المراحل التي سيمر منها وآفاقه التي تهدف لإنتاج موارد رقمية خاصة بمادة الاجتماعيات بالتعليم الثانوي مصادق عليها جهويا ووطنيا.



         مداخلة الأستاذة صديقة كاوكاو - المستشارة الجهوية في مجال إدماج تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في التعليم – تضمنت عرضين: الأول تحت عنوان " تكنولوجيا المعلومات والاتصالات كرافعة لتجويد الفعل التربوي" الذي تطرق لسياق إدماج هذه التكنولوجيا في المجال التربوي ثم عرج على الإطار المفاهيمي والمنهجي لإدماجها تم أهمية إدماج الموارد الرقمية في الحصص التعليمية التعلمية  ثم اختتم بتوجيهات للإدماج الفعال؛ بينما جاء العرض الثاني حول "إنتاج وتقييم الموارد الرقمية التربوية" الذي تناول مجموعة من المعلومات حول المعايير المعتمدة في عمليات الإنتاج والتقييم والمصادقة.



أما الأستاذ مراد الزكراوي - عضو الجمعية – ركز في مداخلته على "عناصر جودة المورد الرقمي بمادة الاجتماعيات"  من خلال تقديم مجموعة من البرانم وفي مقدمتها ( power point, camtasia, photoshop, illustrator ) من حيث لغتها، وظيفتها، مجالات استثمارها وروابط تحميلها والتي يمكن استخدامها في إنتاج موارد رقمية تربوية من شأنها تجويد الأداء الديداكتيكي لمادة الاجتماعيات.



        المداخلة الأخيرة في موضوع "إنتاج سيناريو بيداغوجي مدمج لمورد رقمي بمادة الاجتماعيات"  قدمها الأستاذ أحمد الشرقاوي – أستاذ مكون بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بمكناس -  تناول فيها مكان تكنولوجيا التعليم  ضمن مكونات المثلث الديداكتيكي – المعرفة-ا لمتعلم والمدرس-  كما تطرق للأبعاد المنهجية والديداكتيكية  التي يتطلبها الإدماج البيداغوجي للموارد الرقمية في العملية التعليمية- التعلمية عبرسيناريو بيداغوجي محكم، واختتم المداخلة بتقديم نماذج عن موارد رقمية في الجغرافيا والتي تسمح للمتعلم في هذه المادة ان يفهمها بطرق أكثر جاذبية وتشويقا.




وتجدر الإشارة أن الأستاذة ربيعة بعقيل -عضوة الجمعية- قد أشرفت على تسيير هذا اللقاء.









الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة فاس مكناس

 العنوان: شارع مولاي رشيد (طريق صفرو) - ص.ب-2342 - فاس - الهاتف: 05.35.65.76.25/05.35.64.20.23 الفاكس: 05.35.64.06.35

البوابة الإلكترونية: http://aref-fm.men.gov.ma البريد الإلكتروني: aref.fes@men.gov.ma